منتديات رحيل


ملتقى الخيرات
 
البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة

شاطر | 
 

 بر النبى صلى الله عليه وسلم بزوجته السيدة خديجة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
القلب الطيب
مديرة العلاقات العامه والمتابعه
مديرة العلاقات العامه والمتابعه
avatar

عدد الرسائل : 18577
الاوسمه :
تاريخ التسجيل : 14/04/2008

مُساهمةموضوع: بر النبى صلى الله عليه وسلم بزوجته السيدة خديجة   الأربعاء 4 فبراير - 11:27

الرجل لا يتذكر من زوجته بعد مفارقتها الحياة عادة إلا ذكريات جميلة قضياها معاً أو أخرى مؤلمة ثبتت في الذهن، وغاية ما يفعله أن يترحم عليها عند ذِكرها أو تذكّرها، وقد يبقى لديه جانب من المودة يعيش على ما خلفته تلك الزوجة من أطفال أو متاع أو ذكريات.


وإذا ما رزقه الله تعالى زوجة صالحة فإنّ الخطب يهون عليه، والذكرى تكون أبعد من قلبه وعقله، لكننا أمام زوج تكاثرت عليه هموم الدنيا وأعباء الدعوة، ورزقه الله تعالى بدل الزوجة الصالحة زوجات، لكنه أبى إلا أن يُعطينا درساً في الحب والوفاء للمحبوب، وفي تذكّر من نحب.


روى البخاري في صحيحه عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها قالت: «ما غرت على أحد من نساء النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم ما غرت على خديجة وما رأيتها، ولكن كان النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم يُكثر ذكرها، وربما ذبح الشاة ثم يُقطّعها أعضاء ثم يبعثها في صدائق خديجة فربما قلت له: كأنه لم يكن في الدنيا امرأة إلا خديجة فيقول: إنها كانت وكانت وكان لي منها ولد».(1)


وفي رواية لأحمد عن أم المؤمنين عائشة قالت: «كان النبي صلى الله عليه و سلم إذا ذكر خديجة أثنى عليها فأحسن الثناء قالت فغِرتُ يوماً فقلت: ما أكثر ما تذكرها، حمراء الشدق قد أبدلك الله عز و جل بها خيراً منها، قال: ما أبدلني الله عز و جل خيراً منها، قد آمنت بي إذ كفر بي الناس، وصدقتني إذ كذبني الناس، وواستني بمالها إذ حرمني الناس، ورزقني الله عز وجل ولدها إذ حرمني أولاد النساء».(2)


هذه خديجة... وهذه صلتها بعد موتها... إنها ماتت لكنها لم تمت في قلبه عليه الصلاة والسلام، فهو يُكثر ذكرها ويحرص على صلتها بعد موتها من خلال صدائقها، ويحفظ لها نصرتها له وذكرياتها معه ونسلها الذي يراه ويحنو عليه.


لم تكن تلك الصلة مقتصرة على أخص الناس بخديجة بل بمن عُرفت بمحبتها خديجة ولو لم تكن من خاصتها.


يحكي أنس بن مالك رضي الله عنه عن هذا فيقول: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا أُتي بالشيء يقول: «اذهبوا به إلى فلانة؛ فإنها كانت صديقة خديجة. اذهبوا به إلى بيت فلانة؛ فإنها كانت تحب خديجة».(3)


هذا الاهتمام بخديجة رضي الله عنها وبكل ما يخصها يتجلى بأجمل صوره في لقاء النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم بعجوز كانت تأتي خديجة رضي الله عنها في بيتها.


فقد روى ابن الأعرابي في (معجمه) والحاكم في (المستدرك) عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها، قَالَت: جَاءَتْ عَجُوزٌ إِلَى النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم وهو عندي، فَقَالَ لَهَا رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: مَنْ أَنْتِ؟ فَقَالَتْ: أَنَا جَثَّامَةُ الْمُزَنِيَّةُ فَقَالَ: بَلْ أَنْتِ حَسَّانَةُ الْمُزَنِيَّةُ(4)، كَيْفَ أَنْتُمْ؟ كَيْفَ حَالُكُم؟ كَيْفَ كُنْتُمْ بَعْدَنَا؟ قَالَت: بِخَيْرٍ بِأَبِي أَنْتَ وَأُمِّي يَا رَسُولَ اللَّهِ، فَلَمَّا خَرَجَت، قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، تُقْبِلُ عَلَى هَذِهِ الْعَجُوزِ هَذَا الإِقْبَال، فَقَال: إِنَّهَا كَانَتْ تَأْتِينَا زَمَنَ خَدِيجَةَ، وَإِنَّ حُسْنَ الْعَهْدِ مِنَ الإِيمَان.(5)


وإن شئت لعينيك أن تفيضا بالدمع فقف بجانبي وانظر إلى وجه رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم وهو يشاهد قلادة كانت لخديجة رضي الله عنها بعد وفاة خديجة بزمن بعيد.


روى الإمام أحمد في (مسنده) عن عبّاد عن عائشة رضي الله عنها زوج النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم قالت: لما بعثَ أهلُ مكة في فداء أسراهم، بعَثَتْ زينب بنت رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم في فداء أبي العاص بن الربيع بمال، وبَعَثَتْ فيه بقلادة لها كانت لخديجة، أدخلتها بها على أبي العاص حين بنى عليها. قالت: فلمّا رآها رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم، رق لها رِقّةً شديدة، وقال: (إنّ رأيتم أنْ تُطلقوا لها أسيرها، وتردوا عليها الذي لها، فافعلوا)، فقالوا: نعم يا رسول الله، فأطلقوه، وردّوا عليها الذي لها).(6)


فهذه قلادة أهدتها خديجة رضي الله عنها لابنتها زينب رضي الله عنها بمناسبة فرح وسرور، وذلك يوم زواجها من أبي العاص بن الربيع، فلما فرّق بينهما الإسلام حين أسلمت زينب وأبى زوجها ذلك حتى أُسر يوم بدر، بعثت زينب رضي الله عنها بقلادة خديجة رضي الله عنها تفتدي زوجها الأسير، فكان لهذه القلادة أثرها العظيم في نفس رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم.


لقد ارتبطت تلك القلادة بالأمس بمناسبة فرح وسرور، فمالها اليوم ترجع إلى النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم بمناسبة أسر وحزن.


-1 رواه البخاري في صحيحه - كتاب فضائل الصحابة - باب (تزويج النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم).


-2 قال الشيخ شعيب الأرنؤوط: حديث صحيح وهذا سند حسن في المتابعات، حمراء الشدق: أي سقطت أسنانها.


-3 الأدب المفرد للبخاري (90/1) بسند حسن.


-4 فائدة: قال الإمام الطبري: «لا ينبغي التسمية باسم قبيح المعنى، ولا باسم يقتضي التزكية له، ولا باسم معناه السب، ولو كانت الأسماء إنما هي أعلام للأشخاص لا يقصد بها حقيقة الصفة لكن وجه الكراهة أن يسمع سامع بالاسم فيظن أنه صفة للمسمى، فلذلك كان صلى الله عليه وسلم يحول الاسم إلى ما إذا دعي به صاحبه كان صدقاً. قال: وقد غير رسول الله صلى الله عليه وسلم عدة أسماء». ذكره في (الفتح 476/10).



-5 معجم ابن الأعرابي 260/2 والمستدرك 16-15/1، وفيه (صالح بن رستم) وهو ضعيف ولكنه قد توبع، فالحديث صحيح.


-6 رواه أحمد في المسند - حديث السيدة عائشة رضي الله عنها - حديث رقم (26362).


حمراء الشدق: أي كبيرة السن سقط أسنانها

_________________


اللهم بارك لي في أولادي ولاتضرهم بإحد من خلقك او بشي ووفقهم لطاعتك وارزقني برهم,اللهم يامعلم موسى وآدم علمهم , ويا مفهم سليمان فهمهم , ويا مؤتي لقمان الحكمة وفصل الخطاب آتهم الحكمة وفصل الخطاب,اللهم علمهم ماجهلوا وذكرهم مانسوا وافتح عليهم من بركات السماء والأرض إنك سميع مجيب الدعوات, اللهم أني أسألك لهم قوة الحفظ وصفاء الذهن وسلامة القلب وسرعة الفهم ,اللهم اجعلهم هداة مهتدين غير ضآلين ولا مضلين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
novo_121
المدير الإدارى
المدير الإدارى
avatar

ذكر عدد الرسائل : 15950
العمر : 35
العمل/الترفيه : محامي
المزاج : الحمد لله
الاوسمه :
تاريخ التسجيل : 18/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: بر النبى صلى الله عليه وسلم بزوجته السيدة خديجة   الأربعاء 4 فبراير - 19:07



مشكورة أختي القلب الطيب على هذه المشاركة الرائعة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
القلب الطيب
مديرة العلاقات العامه والمتابعه
مديرة العلاقات العامه والمتابعه
avatar

عدد الرسائل : 18577
الاوسمه :
تاريخ التسجيل : 14/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: بر النبى صلى الله عليه وسلم بزوجته السيدة خديجة   الأربعاء 4 فبراير - 20:19

مشكور اخى نوفو على مرورك العطر بصفحاتى المتواضعة

_________________


اللهم بارك لي في أولادي ولاتضرهم بإحد من خلقك او بشي ووفقهم لطاعتك وارزقني برهم,اللهم يامعلم موسى وآدم علمهم , ويا مفهم سليمان فهمهم , ويا مؤتي لقمان الحكمة وفصل الخطاب آتهم الحكمة وفصل الخطاب,اللهم علمهم ماجهلوا وذكرهم مانسوا وافتح عليهم من بركات السماء والأرض إنك سميع مجيب الدعوات, اللهم أني أسألك لهم قوة الحفظ وصفاء الذهن وسلامة القلب وسرعة الفهم ,اللهم اجعلهم هداة مهتدين غير ضآلين ولا مضلين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجندى المصرى
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 12115
العمل/الترفيه : موظف مسكين
المزاج : الحمد لله على كل حال
الاوسمه :
تاريخ التسجيل : 14/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: بر النبى صلى الله عليه وسلم بزوجته السيدة خديجة   الأربعاء 4 فبراير - 20:27

صلى الله عليه وسلم كان افضل الرجال فى بره للزوجه

_________________

إن مرت الايام ولم تروني فهذه مشاركاتي فـتذكروني

، وان غبت ولم تجدوني أكون وقتها بحاجة للدعاء فادعولي

إنـي ابتليت بـأربع مـا سُلِّطوا.... إلا لشـدّة شقوتـي وعنـائي

ابليس والدنيا ونفسي والهوى...كيف الخلاص وكلهم أعدائي

بمـعية الرحــمن ونــهج حبيبـه ... أبــلغ بـإذن الله رجـــائي
لو تحركت الشمس من الشمال الى اليمين
و لو تخلت الاهرام عن حجرها المتين
لو عاد كل صهيوني الى بطن امه جنين
لن اتخلى عن شبر واحد من قلبك يا غزة
و يا فلســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــطين
كنز من كنوز الجنــــــة الحمدلله ... الله اكبر ... لا اله الا الله ... ولا حول ولا قوة الا بالله ... سبحان الله
راقِبْ أفكارَكَ لأنها ستُصبِحُ أفعَالاً

راقِبْ أفعالَكَ لأنها ستُصبِحُ عادات

راقِبْ عاداتَكَ لأنها ستُصبِحُ طِباعاً

راقِبْ طِباعَكَ لأنها ستُحدِّدُ مصِيرَك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://raheel.montadarabi.com/profile.forum
القلب الطيب
مديرة العلاقات العامه والمتابعه
مديرة العلاقات العامه والمتابعه
avatar

عدد الرسائل : 18577
الاوسمه :
تاريخ التسجيل : 14/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: بر النبى صلى الله عليه وسلم بزوجته السيدة خديجة   الأربعاء 4 فبراير - 22:45

جزاك الله كل الخير اخى الجندى على مرورك العطر بصفحاتى المتواضعة

_________________


اللهم بارك لي في أولادي ولاتضرهم بإحد من خلقك او بشي ووفقهم لطاعتك وارزقني برهم,اللهم يامعلم موسى وآدم علمهم , ويا مفهم سليمان فهمهم , ويا مؤتي لقمان الحكمة وفصل الخطاب آتهم الحكمة وفصل الخطاب,اللهم علمهم ماجهلوا وذكرهم مانسوا وافتح عليهم من بركات السماء والأرض إنك سميع مجيب الدعوات, اللهم أني أسألك لهم قوة الحفظ وصفاء الذهن وسلامة القلب وسرعة الفهم ,اللهم اجعلهم هداة مهتدين غير ضآلين ولا مضلين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
طائر الجنه
اداره عامه
اداره عامه
avatar

ذكر عدد الرسائل : 1540
العمر : 35
العمل/الترفيه : موظف غلبان
المزاج : حب الله ورسوله علية افضل الصلاه والسلام
الاوسمه :
تاريخ التسجيل : 20/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: بر النبى صلى الله عليه وسلم بزوجته السيدة خديجة   الجمعة 6 فبراير - 16:32

اللهم صلى على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم تسليما كثيرا

شكرا اختى القلب الطيب على موضوعك المميز

جعله الله فى ميزان حسناتك

_________________
اللهم صلى على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم


اخوكم فى الله ابو مــــــــلك
اللهم ارحم ابى رحمة تليق باسمك الرحمن
اسكنه يا كريم مع النبيبن والصديقين والشهداء والصالحين وحسن اؤلئك رفيقا
اللهم ابدله بعد مرضه وشقائه وتعبه فى الدنيا نعيما لا يزول فى الاخره
انك على ما تشاء قدير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
طالبه الفردوس
مشرفه اداريه
مشرفه اداريه
avatar

انثى عدد الرسائل : 138
العمل/الترفيه : طالبه
الاوسمه :
تاريخ التسجيل : 19/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: بر النبى صلى الله عليه وسلم بزوجته السيدة خديجة   السبت 7 فبراير - 8:17


جزاكى الله خيرا اختى القلب الطيب وجعله الله فى ميزان حسناتك

_________________
غرباء ولغير الله لانحنى الجباه
غرباء وارتضيناها شعارا للحياه
ان تسل عنا فانا لا نبالى بالطغاه
نحن جند الله دوما دربنا درب الاباه

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
القلب الطيب
مديرة العلاقات العامه والمتابعه
مديرة العلاقات العامه والمتابعه
avatar

عدد الرسائل : 18577
الاوسمه :
تاريخ التسجيل : 14/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: بر النبى صلى الله عليه وسلم بزوجته السيدة خديجة   الأحد 8 فبراير - 9:38

جزانا واياكم اخوانى الطيبين

نورتوا صفحاتى المتواضعة بمروركم الطيب

_________________


اللهم بارك لي في أولادي ولاتضرهم بإحد من خلقك او بشي ووفقهم لطاعتك وارزقني برهم,اللهم يامعلم موسى وآدم علمهم , ويا مفهم سليمان فهمهم , ويا مؤتي لقمان الحكمة وفصل الخطاب آتهم الحكمة وفصل الخطاب,اللهم علمهم ماجهلوا وذكرهم مانسوا وافتح عليهم من بركات السماء والأرض إنك سميع مجيب الدعوات, اللهم أني أسألك لهم قوة الحفظ وصفاء الذهن وسلامة القلب وسرعة الفهم ,اللهم اجعلهم هداة مهتدين غير ضآلين ولا مضلين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بر النبى صلى الله عليه وسلم بزوجته السيدة خديجة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات رحيل :: قسم العلوم الاسلامية :: من قصص الصحابه-
انتقل الى: