منتديات رحيل


ملتقى الخيرات
 
البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة

شاطر | 
 

 عمرو خالد / الحلقة 24

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
syriangirl90
مشرفه اداريه
مشرفه اداريه
avatar

انثى عدد الرسائل : 1956
العمر : 27
العمل/الترفيه : طالبة جامعية/قسم لغة عربية /سنة 4
المزاج : إذا الشعب يوما أراد الحياة .. فلا بد أن يستجيب القدر
الاوسمه :
تاريخ التسجيل : 25/05/2009

مُساهمةموضوع: عمرو خالد / الحلقة 24   الأحد 20 سبتمبر - 3:34

الحلقة الرابعة والعشرون)
بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم، الأيام تمر ونحن نقترب الآن من نهاية رمضان، يارب نكون قد أدركنا ليلة القدر، يارب يكون قد تقبلنا الله. رمضان شهر غالٍ جدا، لا تتهاون بالأيام القليلة القادمة فمن المحتمل أن يعتقك الله في هذه الأيام القليلة القادمة، من المحتمل أن الله يريد منك التذلل والخضوع والإلحاح في الدعاء ويعتقك في آخر ليلة من ليالي رمضان فلا تمل، إن بابًا يُطرق بشدة لابد وأن يُفتح، فاطرق على الأبواب. سيقوم رمضان بإمدادك بقوةٍ للعام القادم فيجب أن تأخذ الطاقة والقوة للعام القادم، فيجب أن تزيد أكثر وأكثر من قراءة القرآن والدعاء فنحن نحتاج طاقة رمضان لكي تعيننا على العام القادم فإن رمضان محورٌ ومركزٌ وحدثٌ كبير، كان الصحابة يدعون لمدة ستة أشهر: "اللهم بلغنا رمضان" وبعد رمضان يدعون ويقولون "اللهم تقبل منا رمضان"، فلا تضيعه ولا يفوت منك منه ولو آخر ثانية.

القيمةالأولى: صلة الأرحام بين الأخوات
إن صلة الأرحام تعني عندنا الأعمام والأخوال والعمات والخالات دون أن نتذكر أنها تشمل أيضًا علاقة الأخوّة، بل إن الأخوّة أصلٌ من أصول صلة الرحم فهناك بعض الإخوة يعيشون في بيتٍ واحد ولكن لا أحد يشعر بالآخر، كان هناك شابًا عمره 18 عامًا قد مات أخوه في حادث سيارة فبعد موته دخل أخوه الغرفة ونظر إلى صورته وقال أنا لم أعرفك ولم أكن قريبًا منك وبكى كثيرًا. هل تريد العتق في رمضان؟ هل تريد مغفرة الله؟ هل تريد أن تبلغ ليلة القدر؟ كيف هي العلاقة بينك وبين إخوتك؟ يقول النبيّ صلى الله عليه وسلم: "إن الرحمة لا تتنزل على قومٍ بهم قاطع رحم"، فهل تتشاجر مع أخيك؟ هل تمنع أولادك من زيارة أخيك؟ يقول النبيّ صلى الله عليه وسلم: "صلوا رحمكم ولو بالسلام" ويقول أيضًا: "وليس الواصل بالمكافئ ولكن من إذا قطعه ذو رحمه وصله" أي أن الواصل الذي إذا قطعت رحمه وصلها، يعني أن الواصل الذي يصل الرحم المقطوعة وليس الذي لو أن أحدًا من أقاربه كلمه بالهاتف رد هذه المكالمة. صلوا أرحامكم قبل أن تفقدوا الأحباب وتموت العمة والخالة فتندموا بعد ذلك، يقول النبيّ صلى الله عليه وسلم: "إن الله خلق الخلق. حتى إذا فرغ منهم قامت الرحم فقالت: هذا مقام العائذ من القطيعة. قال: نعم. أما ترضين أن أصل من وصلك وأقطع من قطعك؟ قالت: بلى. قال: فذاك لك "، كذلك عندما يصل الناس إلى الصراط ومن تحته النار فتقف كلا من الأمانة والرحم على جنبيه وتقولا لكل من يريد أن يمر لا تمر حتى يقضي الله فيك وتعطينا حقنا، أي أن قاطع الرحم هذا سيظل منتظرا حتى يقضي الله بين الخلائق. لذلك لا تترك أحدًا يغتاب أخاك، بل يجب الود والحب بين الإخوة.

لقد ساند سيدنا موسى طيلة حياته، فعندما يكون هناك اثنان رفقاء عاشا رسالة مع بعضهما وعندما يموت أحدهما فاعلم أن نهاية الثاني قد اقتربت، فكأن وفاة سيدنا هارون تعني قرب وفاة سيدنا موسى، فهم رفقاء في الدنيا والآخرة فسيدنا هارون في السماء الخامسة وسيدنا موسى في السماء السادسة، إن سيدنا موسى قد أعطى أفضل هدية لسيدنا هارون فقد دعا الله سبحانه وتعالى أن يكون سيدنا هارون نبيًا وقد قبل الله أن يكون نبيًا، أما سيدنا هارون فقد ساند سيدنا موسى، فأفضل شىءٍ في الدنيا أن تكون العلاقة تبادلية، هذه هي صلة الأرحام، فيجب أن تسأل نفسك هل تحب أخاك؟ لا تتكبر ولا تقول أن به صفاتًا سيئة بل تسامح معه.

القيمة الثانية: التفكر في خلق الله
التفكر في خلق الله من أعظم العبادات وأعز القيم فتفكر ساعة في عظمة الله خيرٌ من عبادة سنة بلا عقل وبلا فكر. التفكر هو نور الإيمان، التفكر هي العبادة التي أصبح بها النبيّ صلى الله عليه وسلم نبيًا في غار حراء وهي العبادة التي أصبح بها سيدنا موسى نبيًا وهو في مدين، وهي التي تمَّ تأهيل سيدنا إبراهيم أبي الأنبياء بها لكي يكون نبيًا {وَكَذَلِكَ نُرِي إِبْرَاهِيمَ مَلَكُوتَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَلِيَكُونَ مِنَ الْمُوقِنِينَ} (الأنعام:75) والتفكر هو الذي يجعل الإيمان عميقًا في القلب والعقل.

البتراء منطقة ساحرة:
لا نعرف على وجه الدقة أين توفيَ سيدنا هارون لكنه توفي في منطقة البتراء بالأردن. إن هذه المنطقة معجزة من معجزات الكون، فنحن دائمًا نظن أن المناظر الطبيعية تكون في الخضرة والشلالات فقط بل إن البتراء بها تكوينات جبلية نادرة تجعلك تقول "سبحان الله!" و"سبحان الخالق!"، فالبتراء منطقة جميلة تجعلك تسبِّح الله طيلة الوقت فالبتراء منطقة رائعة غير عادية بالرغم من أنها صحراء. فنحن بين معنيين: المعنى الأول هو وفاة سيدنا هارون رفيق العمر الذي ساند سيدنا موسى والمعنى الآخر هو التفكر في خلق الله.

لذلك يجب عليكم صلة الأرحام لأن الرحمة لا تنزل على قاطع رحم فيجب ألا تقطع رحمك بعد أن ترى رفيقي العمر سيدنا هارون وسيدنا موسى، وأثناء ذلك تفكروا في خلق الله ويارب كل واحد يجمع شمل إخوته وعائلته.

سيدنا هارون له علاقة حميمة فريدة بسيدنا موسى فهي أعظم وأقوى علاقة بين أخوين في التاريخ فإن القرآن قد أثنى على هذه العلاقة، لا نعرف على وجه الدقة مكان دفن أي نبيٍّ سوى النبيّ صلى الله عليه وسلم أما بقية الأنبياء فنعرف فقط المكان؛ فإن سيدنا إبراهيم قد مات في الخليل وسيدنا موسى في جبل نيبو وسيدنا هارون في البتراء، هذه المدينة الساحرة بالصخور العجيبة وسط الصحراء ففي هذا المكان مات سيدنا هارون.

أعظم علاقة أخوّة في التاريخ:
أقوى علاقة بين أخوين في التاريخ هي علاقة موسى وهارون، وأقوى علاقة أخوّة ذُكرت في القرآن هي علاقة موسى وهارون، وأسوأ علاقة أخوين في القرآن هي علاقة قابيل وهابيل وكأن القرآن يريك علاقات الأخوّة من أولها إلى آخرها، من أعلى درجة إلى أسوأ درجة. أي علاقة بين اثنين تكون علاقة تبادلية وتكاملية ليس فقط تبادلًا ماديًا بل تبادلًا روحانيًا، فإن سيدنا موسى أعطى سيدنا هارون أعظم هدية وهي النبوة فقد دعا وقال {وَأَخِي هَارُونُ هُوَ أَفْصَحُ مِنِّي لِسَاناً فَأَرْسِلْهُ مَعِيَ رِدْءاً يُصَدِّقُنِي...} (القصص:34) ويقول الله سبحانه وتعالى {وَوَهَبْنَا لَهُ مِن رَّحْمَتِنَا أَخَاهُ هَارُونَ نَبِيًّا} (مريم:53)، أيضًا أعطى سيدنا هارون سيدنا موسى المساندة فقد سانده ووقف إلى جانبه أمام فرعون، فهي أعظم علاقة أخوين فقد أثنى القرآن على هذه العلاقة في سورة الصافات قائلًا: {وَلَقَدْ مَنَنَّا عَلَى مُوسَى وَهَارُونَ {114} وَنَجَّيْنَاهُمَا وَقَوْمَهُمَا مِنَ الْكَرْبِ الْعَظِيمِ {115} وَنَصَرْنَاهُمْ فَكَانُوا هُمُ الْغَالِبِينَ {116} وَآتَيْنَاهُمَا الْكِتَابَ الْمُسْتَبِينَ {117} وَهَدَيْنَاهُمَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ {118} وَتَرَكْنَا عَلَيْهِمَا فِي الْآخِرِينَ {119} سَلَامٌ عَلَى مُوسَى وَهَارُونَ {120} إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ {121} إِنَّهُمَا مِنْ عِبَادِنَا الْمُؤْمِنِينَ {122} (الصافات) فهي أقوى وأجمل علاقة أخوّة.

مراحل علاقة سيدنا هارون بسيدنا موسى:
لم تبدأ هذه العلاقة مرة واحدة بل كانت على مراحل حتى وصلت لهذه الدرجة الوطيدة القوية، فمراحل هذه العلاقة كالآتي:

المرحلة الأولى: كان هارون يزور سيدنا موسى في قصر فرعون على أنه ابن مرضعته.

المرحلة الثانية: عرف سيدنا موسى أن المرضعة أمه وهارون أخوه فهو شقيقه من دمٍ واحد وروحٍ واحدة، وقد كان سيدنا هارون دائمًا يقول {يَا ابْنَ أُمَّ} (طه:94) لأنه يشعر بأصل هذه العلاقة.

المرحلة الثالثة: الأخ الصديق- فقد بدأ سيدنا موسى يحكي لسيدنا هارون مأساة بني اسرائيل ويشكو له همه.

المرحلة الرابعة: انتقلت من علاقة الأرحام إلى علاقة الأخوّة في الله، يقول النبيّ صلى الله عليه وسلم "ما تآخى اثنان في الله إلا كان أحبهما إلى الله أكثرهما حبًا لصاحبه" ويقول أيضا "من أحب أخًا في الله رفعه الله درجة في الجنة ما بين الدرجة والأخرى كما بين الأرض والسماء لا ينالها بشئٍ من عمله"، يقول الله في الحديث القدسي "وجبت محبتي للمتحابين في" وينادي الله في الحديث القدسي ويقول "أين المتحابون بجلالي؟ اليوم أظلهم في ظلي يوم لا ظلَّ إلا ظلي"، فقد كانا يعبدان الله سويًا لذلك ارتقت العلاقة من أخوّة الدم إلى الأخوّة في الله. يقول سيدنا موسى {كَيْ نُسَبِّحَكَ كَثِيرًا * وَنَذْكُرَكَ كَثِيرًا} (طه:33-34) ويقول الله {قَالَ قَدْ أُجِيبَت دَّعْوَتُكُمَا فَاسْتَقِيمَا وَلاَ تَتَّبِعَآنِّ سَبِيلَ الَّذِينَ لاَ يَعْلَمُونَ} (يونس:89) فقد كانا يعبدان الله سويًا ويذكران الله سويًا لذلك تحولت العلاقة إلى أخوّة في الله.

المرحلة الخامسة: شركاء في رسالةٍ واحدة وهي إصلاح بني إسرائيل {وَأَشْرِكْهُ فِي أَمْرِي} (طه:32)، فقد ارتقيا حتى أصبحا شركاء رسالة فيجب أن تقوموا بتقوية علاقاتكم بإخوتكم وأقاربكم.

عطاء وإخلاص سيدنا هارون:
سيدنا هارون كان يعطي ولا يأخذ ولا يعترض ولا يحتج، بل كان دائمًا سندًا لسيدنا موسى {قَالَ سَنَشُدُّ عَضُدَكَ بِأَخِيكَ...} (القصص:35) فكثيرٌ من الناس لا تقبل دور الرجل الثاني وآخرون يقبلون دور الرجل الثاني ويكون بداخلهم حرجٌ ما، فلا يقبل شخص دور الرجل الثاني بهذه الصورة إلا المخلص! فعندما ترك موسى بني إسرائيل وذهب لميقات ربِّه لمدة أربعين يومًا رفضوا أن يطيعوا أمر سيدنا هارون {قَالُوا لَن نَّبْرَحَ عَلَيْهِ عَاكِفِينَ حَتَّى يَرْجِعَ إِلَيْنَا مُوسَى} (طه:91) لأنهم كانوا يتعلقون بشخصٍ وليس بفكرة، كانوا يتعلقون بالقائد رقم واحد الذي رمى العصا ووقف أمام فرعون، أما سيدنا هارون فقد كان مخلصًا ومؤمنًا بهذه الرسالة فقاد دور الرجل الثاني بلا احتجاج وبلا اعتراض وبلا مشاكل، لذلك فقد تقاربا في المنزلة فمنزلة سيدنا هارون في السماء الخامسة وسيدنا موسى في السماء السادسة، نال سيدنا هارون هذه المنزلة لأنه شديد العطاء والإخلاص، فقد كان بنو إسرائيل يعلمون أن سيدنا هارون هو الرجل الثاني لذلك كانوا يحاولون الإيقاع بينه وبين سيدنا موسى فقالوا إن موسى لم يأخذ سيدنا هارون معه لميقات ربِّه لأنه يغار منه ولأن رب موسى يحب هارون أكثر من موسى، أيضًا عندما عاد موسى ورأى القوم يعبدون العجل قالوا له إن سيدنا هارون هو الذي أمرهم أن يعبدوا العجل فقد قالوا ذلك للإيقاع بينهم، ولذلك فقد كان القرآن واضحا لتبرئة هارون من الافتراء الكذب، وعندما رجع سيدنا موسى وأخذ بلحية سيدنا هارون وقال له {أَلَّا تَتَّبِعَنِ أَفَعَصَيْتَ أَمْرِي} (طه:93) فأجاب سيدنا هارون {قَالَ يَبْنَؤُمَّ لَا تَأْخُذْ بِلِحْيَتِي وَلَا بِرَأْسِي إِنِّي خَشِيتُ أَن تَقُولَ فَرَّقْتَ بَيْنَ بَنِي إِسْرَائِيلَ وَلَمْ تَرْقُبْ قَوْلِي} (طه:94) وقال في آية أخرى {...قَالَ ابْنَ أُمَّ إِنَّ الْقَوْمَ اسْتَضْعَفُونِي وَكَادُواْ يَقْتُلُونَنِي فَلاَ تُشْمِتْ بِيَ الأعْدَاء...} (الأعراف:150) فهذا يدل على أنه شديد الحنان والعطاء.

ذكريات سيدنا موسى وسيدنا هارون:
فذكريات سيدنا موسى وهارون ذكرياتٌ شديدةُ الجمال فقد وقفوا أمام فرعون سويًا وانتصروا سويًا وفرحوا سويًا وبكوا سويًا وعبدوا سويًا وسبحوا سويًا وقاموا بهداية الناس سويًا.

ما هي أحلى لحظة بين سيدنا موسى وسيدنا هارون؟ عندما رجع سيدنا موسى من الطور وبشَّر سيدنا هارون أن الله قبل أن يكون نبيًا.
ما هي أصعب لحظة؟ عندما وقفوا أمام فرعون سويًا
ما هي أقوى لحظة؟ عندما وقفوا أمام السحرة سويًا
ما هي أعزّ لحظة؟ عندما عبروا البحر سويًا

هذه قصة أخوّة نادرة في التاريخ وبطلها مع سيدنا موسى سيدنا هارون فهو البطل المخلص في الصفوف الخلفية بلا غيرة، وتظل هذه الذكريات حتى يموت سيدنا هارون، فآخر لقطة عندما قال الله لهم {يَا قَوْمِ ادْخُلُوا الأَرْضَ المُقَدَّسَةَ...} (المائدة:21) فقال كلُّ بني إسرائيل {...إِنَّا لَن نَّدْخُلَهَا أَبَداً مَّا دَامُواْ فِيهَا فَاذْهَبْ أَنتَ وَرَبُّكَ فَقَاتِلا إِنَّا هَاهُنَا قَاعِدُونَ} (المائدة:24) فبدأ يقل عدد المقبلين على القتال حتى وصل إلى موسى وهارون فقط، فقال سيدنا موسى {قَالَ رَبِّ إِنِّي لا أَمْلِكُ إِلاَّ نَفْسِي وَأَخِي فَافْرُقْ بَيْنَنَا وَبَيْنَ الْقَوْمِ الْفَاسِقِينَ} (المائدة:25).

وفاة سيدنا هارون:
يموت سيدنا هارون ويدفنه سيدنا موسى بيديه فقد كان رفيق العمر والإصلاح والرسالة. إن معنى وفاة سيدنا هارون هو قرب أجل سيدنا موسى لأنهم شركاء في الرسالة. مات سيدنا هارون ودُفن في البتراء، فالبتراء بها جبلين عملاقين وبينهما شقٌّ طوله ما يقرب من نصف كيلو والجبلان متلاحمان ومتناسقان فلعل هذا المكان له شكل بين علاقة موسى وهارون ولعل الجبلين العملاقين هما موسى وهارون وعلاقتهما متلاحمة كتلاحم الجبلين لأن هذه هي شكل العلاقة بينهما.

يقال أن سيدنا هارون دُفن في هذا المكان المتسع في نهاية الممر بين الجبلين المتعانقين بعد الخروج فورًا من الجبلين، فهو بين أحضان خمسة جبال ويقال أن هذا المكان اسمه "خزنة فرعون"، هذا شىء رهيبٌ وجميلٌ فسبحان الله.

قام بتحريرها: قافلة تفريغ الصوتيات – دار الترجمة
Amrkhaled.net© جميع حقوق النشر محفوظة
يمكن نشر ونسخ هذه المقالة بلا أي قيود إذا كانت للاستخدام الشخصي وطالما تم ذكر المصدر الأصلي لها أما في حالة أي أغراض أخري فيجب أن يتم الحصول على موافقة كتابية مسبقة من إدارة الموقع
للاستعلام: management@daraltarjama.com

_________________
تستغرق دقيقة لتحطم شخص ما .. وساعة لتعجب بشخص ما .. ويوم لتحب شخص ما .. ولكنك تستغرق العمر كله لتنسى شخص ما ...

مررت على المروءة وهي تبكي ... فقلت علاما تنتحب الفتاة
فقالت كيف لا أبكي وأهلي ... جميعا دون أهل الأرض ماتوا
*************************************
الناس داء وداء الناس قربهم .. وفي اعتزالهم قطع المودات
فسالم الناس تسلم من غوائلهم .. أًصم أبكم أعمى ذا تقيات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المشتاقة للقاء ربها
مديرة قسم العلوم الإسلاميه
مديرة قسم العلوم الإسلاميه
avatar

انثى عدد الرسائل : 8704
العمل/الترفيه : طالبة جامعية.ادعولي بالتوفيق
المزاج : الحمـدلله
الاوسمه :
تاريخ التسجيل : 21/07/2008

مذكرة رحيل
رحيل: اسرتي وملتقانا رحيل

مُساهمةموضوع: رد: عمرو خالد / الحلقة 24   الأحد 20 سبتمبر - 9:44

بارك الله فيكي وجزاكي عنا كل خير

_________________
جزاكم الله خيرا لاسهاماتكم ومتابعتكم الطيبة


كنز من كنوز الجنــــــة الحمدلله ... الله اكبر ... لا اله الا الله ... ولا حول ولا قوة الا بالله ... سبحان الله





آللھٌـــم لقنـــيّ .. ( لآ إلہ إلآ آللّہَ ) .. عنـــد آلســكّْـرات . .
ولآ تجعـــل حَسنـــآتــيّ حســـرآتْ . .
ۆلآ تفضحَنــــيّ بـسيئـــآتــــيّ يــــوم ألقــــآڳ يـــا ربــــيّ . .
ۆاجعــــل قَلبــــيّ يـــذكَـــــرڳ لآ ينســــآڳ . .
ۆيخشـــــآك گأنـــــــه يــــــرآڳ .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عمرو خالد / الحلقة 24
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات رحيل :: المشروعات والمناسبات-
انتقل الى: